استبعد مدرب باريس سان جيرمان أوناي إيمري مهاجمه إدينسون كافاني من قائمة الفريق لمباراة كأس الرابطة اليوم الأربعاء أمام إميان، على خلفية تأخره في العودة للانتظام بتدريبات الفريق بعد عطلة عيد الميلاد.

وأكدت صحيفتا “ليكيب” و”لو باريزيان” أن استبعاد كافاني من مباراة إميان الليلة جاء كعقوبة من النادي على اللاعب.

وأشار إيمري أمس الثلاثاء إلى أنه “تحدث مع كافاني ومع الأرجنتيني خافيير باستوري الذي عاد متأخراً أيضاً من عطلة عيد الميلاد، وأنه بعد هذا الحوار سيتخذ قراراً حول ما إذا كان اللاعبان يستحقان عقوبة عن تأخرهما في العودة”.

وأشارت “ليكيب” إلى أن إدارة “بي أس جي” اختارت معاقبة اللاعبين عن طريق احتجاز مبلغ من راتبيهما عن الأيام التي غابا عنها عن التدريبات.

وانضم كافاني أمس للتدريبات الجماعية بعدما استمر يتدرب بمفرده منذ عودته من أوروغواي عقب العطلة، وبالتالي فإنه قد يشارك في مباراة باريس سان جيرمان بعد القادمة أمام نانت الأحد المقبل، بينما لا يزال باستوري، الذي يتطلع للرحيل عن النادي خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية، يتدرب منفرداً.

وبرر كافاني وباستوري تأخرهما في العودة بسبب مشاكل شخصية وقالا إنهما كانا أبلغا النادي.