نوال المتوكل تدعو إلى تعزيز مكانة المرأة الإفريقية في المجال الرياضي وخاصة في ميدان كرة القدم

دعت رئيسة لجنة كرة القدم النسوية بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم نوال المتوكل، إلى ضرورة تعزيز مكانة المرأة الإفريقية في المجال الرياضي وخاصة في ميدان كرة القدم.
وأبرزت، في تصريح للصحافة على هامش أشغال المناظرة الإفريقية حول كرة القدم النسوية بإفريقيا التي نظمت يومي 5 و6 مارس الجاري بمراكش تحت شعار “لنرفع التحدي”، أن المرأة الإفريقية تواجه عدة تحديات ذات صلة بجميع المجالات كلاعبة ومدربة ومسيرة، مما يستدعي العمل على رفعها واستثمار الإرادة القوية لمسؤولي الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم للرقي بمستوى كرة القدم النسوية بالقارة السمراء.
وأضافت أن هذا الرهان يتطلب تعزيز البنيات التحتية وتقوية الإطار القانوني وإرساء الحكامة وجلب المزيد من الاستثمار، وذلك للنهوض بهذه الرياضة حتى تصل إلى مصاف نظيراتها خاصة بأوربا.
وأشارت نوال المتوكل، من جانب آخر، إلى أن هذه المناظرة، التي تعد الأولى من نوعها على مستوى القارة الإفريقية، جاءت “بناء على الإرادة القوية لكل من رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فوزي لقجع ورئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم أحمد أحمد، اللذان وضعا المرأة الإفريقية في صلب اهتماماتهما المرتبطة برفع تحديات لها علاقة بالحكامة ومكانة المرأة الإفريقية وكرة القدم النسوية داخل القارة وأيضا بالتمويل والبنيات التحتية والإطار القانوني للعبة” .
كما عبرت رئيسة لجنة كرة القدم النسوية بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم عن أملها في أن تتمخض عن هذا الملتقى الهام توصيات بناءة قابلة للتنفيذ ومن شأنها الإقلاع بكرة القدم النسوية على المستوى الإفريقي.
وتروم هذه المناظرة، المنظمة بمبادرة من الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، على مدى يومين، بلورة مسار جديد لتطوير كرة القدم النسوية بالقارة، وتحديد خارطة طريق واقعية على أساس إستراتيجية تروم النهوض وتنمية كرة القدم النسوية بالقارة الإفريقية، والعمل على تمكينها من كل الإمكانيات الضرورية حتى تتبوأ المكانة اللائقة بها على الصعيد الدولي.

 

You might also like More from author