خطوة كبيرة لارسنال واتلتيكو مدريد وليون نحو ربع نهائي “اليوروبا ليغ”

حققت اندية ارسنال الإنجليزي واتلتيكو مدريد الإسباني وليون الفرنسي انتصارات مطمئنة في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) لكرة القدم وخطت بالتالي خطوة كبيرة نحو بلوغ ربع النهائي، في حين حقق سالزبروغ النمسوي مفاجأة بفوزه على مضيفه بوروسيا دورتموند الالماني 2-1.

على ملعب سان سيرو، خفف ارسنال من الضغوطات على كاهل مدربه الفرنسي ارسين فينغر الذي طالب انصار الفريق برحيله بعد النتائج السيئة التي حققها الفريق لا سيما في الاونة الاخيرة، بعودته بفوز كبير خارج ملعبه على ميلان بهدفين نظيفين.

وافتتح لاعب الوسط الارميني هنريك مخيتاريان المنتقل الى صفوف فريق “المدفعجية” خلال فترة الانتقالات الشتوية قادما من مانشستر يونايتد، التسجيل عندما وصلته الكرة داخل المنطقة من صانع الالعاب الالماني مسعود اوزيل فراوغ وتخلص من احد مدافعي ميلان واطلق كرة اصطمدت بقائد الفريق ليساناردو بوناتشي خادعة الحارس الشاب جانلويجي دوناروما (15).

ومنيت شباك ميلان بهدف قاتل في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول عندما مرر اوزيل كرة بينية رائعة باتجاه الويلزي ارون رامسي الذي انفرد بالحارس وراوغه قبل ان يسدد في المرمى الخالي.

وحاول ميلان العودة في المباراة خلال الشوط الثاني، لكنه لم يتمكن من تقليص الفارق لتصبح مهمته في غاية الصعوبة ايابا على ملعب الامارات في شمال لندن الاسبوع المقبل.

وخاض ميلان المباراة منتشيا بعدم خسارته في اخر 13 مباراة في مختلف المسابقات وبلوغه المباراة النهائية لكأس إيطاليا.

اما ارسنال فلعبها بعد تلقي اربع هزائم متتالية في مختلف المسابقات.

وعلى ملعب متروبوليتانو واندا في العاصمة الإسبانية  حقق اتلتيكو مدريد فوزا عريضا على لوكوموتيف موسكو الروسي بثلاثة اهداف نظيفة.

وسجل الأول ساوول نيغيز من كرة قوية سددها بيسراه من 25 مترا لتستقر في الزاوية العليا لمرمى الفريق المنافس (22).

وفي مستهل الشوط الثاني، اضاف المهاجم المخضرم دييغو كوستا الهدف الثاني ثر كرة مرتدة سددها الفرنسي انطوان غريزمان لتعود اليه فتابعها في الشباك (47).

وعندما كانت المباراة تلفظ انفاسها الاخيرة، اضاف قائد الفريق كوكي الهدف الثالث مستغلا تمريرة عرضية من خوان فران (90).

– مفاجأة سالزبورغ –

وعاد ليون الذي يستضيف ملعبه المباراة النهائية للمسابقة في 16 مايو، بفوز ثمين من ارض سسكا موسكو الروسي بهدف وحيد سجله البرازيلي مارسيلو بكرة رأسية مستغلا ركلة ركنية في الدقيقة 68.

وحقق سالزبورغ النمسوي مفاجأة كبيرة بفوزه على مضيفه بوروسيا دورتموند 2-1 في عقر داره ملعب “سيغنال ايدونا بارك”.

وتألق في صفوف الفريق الزائر المهاجم الدولي النروجي فالون بيريشا بتسجيله الهدفين: الاول من ركلة جزاء (49)، والثاني من تسديدة قوية ارتطمت باسفل العارضة وتهادت داخل البشاك (56)، ورد اندريه شورله بهدف لدورتموند من مسافة قريبة (63).

You might also like More from author