نواكشوط تحتضن مؤتمرا حول تطوير كرة القدم الإفريقية بمشاركة المغرب

بدأت صباح اليوم الثلاثاء بمقر الاتحادية الموريتانية لكرة القدم، في العاصمة نواكشوط، أعمال مؤتمر تطوير كرة القدم، المنظم من طرف الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” بالتعاون مع الاتحادية الموريتانية لكرة القدم .

وتستمر أعمال هذا المؤتمر يومي 27 و28 من الشهر الجاري بمشاركة رؤساء وممثلي الاتحادات الكروية في أكثر من 31 بلدا إفريقيا، من بينها المغرب.

وشهدت جلسة الافتتاح صباح اليوم إلقاء كلمة لوزير الشباب والرياضة الموريتاني محمد ولد جبريل، أشاد فيها بالتعاون المثمر والعلاقات الوطيدة التي تجمع الاتحادية الموريتانية لكرة القدم بالاتحاد الدولي.

وشمن الوزير “الثقة التي يوليها الفيفا لموريتانيا باختيارها لاستضافة أحداث بارزة من هذا النوع”.

وأكد الوزير خلال كلمته على دعم السلطات الموريتانية لهذا التعاون، مبرزاً جهود الحكومة الموريتانية في دعم قطاع الرياضة، وخاصة كرة القدم التي قال إنها تحظى بشعبية كبيرة في موريتانيا.

ويناقش المشاركون في المؤتمر على مدى يومين العديد من القضايا التي يسعى الاتحاد الدولي لكرة القدم من خلالها إلى تطوير اللعبة في العديد من البلدان حول العالم لمواكبة التطور الذي عرفته بعض الدول المتقدمة كروياً.

ويعتبر هذا المؤتمر ثاني حدث بارز تنظمه الفيفا في موريتانيا خلال العام الجاري، بعد القمة التنفيذية التي استضافتها العاصمة نواكشوط بحضور رئيس الاتحاد الدولي ورئيس الاتحاد الإفريقي، ورؤساء اتحادات كروية من مختلف أنحاء العالم.

You might also like More from author