فورلان: البرازيل ستتوج بكأس العالم

أكد المهاجم المخضرم دييغو فورلان، الذي توج مع فريقه كيتشي بدوري هونغ كونغ، اليوم السبت، أن منتخب أوروغواي “مستعد للعب دور البطولة” في مونديال روسيا الصيف المقبل، في الوقت الذي يعتقد فيه أن البرازيل وألمانيا هما المرشحتان الأبرز للفوز باللقب.

وقال فورلان في حوار مع الموقع الإلكتروني الرسمي للاتحاد الدولي للعبة (فيفا): “لا مجال للشكوك في أن أوروغواي مستعدة للعب دور البطولة.. جميع المباريات ستكون صعبة، ولكن أوروغواي تمتلك فريقاً يستطيع مقارعة الكبار.. أغلب المنافسين يريدون تجنبنا، لأن أوروغواي منافس صعب، وهذا شعور طيب”.

وبعدما ذكر بأن الحصول على “الكرة الذهبية” كأفضل لاعب في مونديال 2010 بجنوب أفريقيا، كان أحد أفضل اللحظات في مسيرته، ويرى صاحب الـ38 عاماً أن “الأهم والأكثر صعوبة في بداية البطولة الأعظم على سطح الأرض هو تخطي دور المجموعات، في الوقت الذي تحدث فيه بشكل خاص عن الثلاثي النجم في صفوف “السيليستي” لويس سواريز ودييغو غودين وإدينسون كافاني”.

وأوضح اللاعب السابق لمنتخب أوروغواي: “لويس وغودين وكافاني من أكثر اللاعبين الحاليين تواجداً مع المنتخب.. هم عناصر أساسية.. سواريز لاعب قوي للغاية بدنياً ويسجل الكثير من الأهداف، ولكنه حالياً يصنعها أيضاً”.

وتابع فورلان: “انضمامه لبرشلونة ساعده كثيراً على التحسن في هذا الجانب.. هو يمتلك رؤية أكبر بمرور الوقت، ويستطيع تأدية أدوار مختلفة، واحد مع المنتخب وآخر مع برشلونة”.

وأشار فورلان إلى أن “البرازيل تمر بفترة رائعة مع مدرب عظيم ومع نيمار الذي يقدم مستويات مذهلة”.

كما كشف عن توقعه بفوز “السيليساو” باللقب في حالة خوض المباراة النهائية، المتوقعة من وجهة نظره، أمام ألمانيا لأنه “منتخب ينتمي للقارة اللاتينية بكل تأكيد ولأنه يحبه كثيراً”.

وخاض فورلان، ثالث الهدافين التاريخيين للمنتخب بعد سواريز (50 هدفاً) وكافاني (42 هدفاً) على الترتيب، 112 مباراة مع منتخب بلاده وسجل 36 هدفاً، كما أنه فاز بلقب كوبا أمريكا في 2011، وحصد المركز الرابع في مونديال 2010، قبل أن يسدل الستار على مسيرته الدولية في 11 مارس (آذار) 2015.

You might also like More from author