ويلتقي ليفربول مع ريال مدريد الإسباني في المباراة النهائية لدوري الأبطال المقررة بالعاصمة الأوكرانية كييف يوم 26 مايو الجاري، ما يعني أنه إذا فاز ليفربول باللقب ولم يختتم موسم الدوري الإنجليزي في أحد المراكز الأربعة الأولى فإن إنجلترا قد تشارك في النسخة المقبلة للبطولة القارية بخمسة فرق

وكان تشيلسي فاز بلقب دوري الأبطال في 2012 ولكنه أنهى مشواره بالدوري الإنجليزي في المركز السادس، ليشارك في النسخة التالية للبطولة على حساب توتنهام الذي أنهى ذلك الموسم من الدوري الإنجليزي في المركز الرابع.

ولكن يويفا أكد في بيان رسمي اليوم الاثنين: حامل لقب دوري أبطال أوروبا سيضمن مكانا في دور المجموعات للنسخة المقبلة، حتى لو لم يتأهل للبطولة عبر احتلال أحد المراكز الأربعة الأولى في الدوري المحلي.

وأضاف البيان: في حالة ليفربول، إذا فاز بلقب دوري أبطال أوروبا ولم يحتل أحد المراكز الأربعة الأولى، فإن إنجلترا قد تشارك بخمسة فرق في البطولة.