الدار البيضاء تحتضن ابتداء من اليوم بطولة إفريقيا للملاكمة شبان

إنطلقت عصر اليوم الإثنين، بالقاعة المغطاة التابعة للمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، البطولة الإفريقية للملاكمة شبان ( إناث / ذكور)، المؤهلة إلى بطولة العالم 2018 بالعاصمة المجرية بودابيست، والألعاب الأولمبية 2018 للفئة نفسها بالعاصمة الأرجنتينية بوينوس أيرس.

ويشارك المغرب في هاته البطولة ، المنظمة إلى غاية 12 ماي الحالي، بمنتخبين ، الأول للذكور يتكون من ، بدر برحيلي (وزن 52 كلغ) ، وعبد الصمد عباز (وزن 56 كلغ) ، ومروان مصلح (60 كلغ) ، ومحمد بلوجة (وزن 64 كلغ)، وياسين ورزي (وزن 69 كلغ)، وحسام لفيرجي (75وزن كلغ) ، وأحمد لحاسيني (وزن 81 كلغ).

ويتكون المنتخب الثاني ، الخاص بالإناث ، من أحلام مستاري (وزن 48 كلغ)، ودلال زهري (وزن 51 كلغ) ، وجميلة الزهراني (وزن 54 كلغ) ، وهند مستقيم (وزن 57 كلغ)، وريم زيتي (وزن 64 كلغ) ، وسلمى الحجامي (وزن 69 كلغ).

وقال منير بربوشي المدير التقني الوطني للملاكمة،إن العناصر الوطنية “استعدت كما يجب ” للمشاركة في هذه التظاهرة، مشيرا إلى أن تحضيرات الملاكمين المغاربة ” جرت على مرحلتين.. الأولى همت التنافس على المستوى الوطني، والثانية تميزت بالمشاركة في دوريين دوليين بكل من بلغاريا ومصر”.

وأضاف المدير التقني الوطني للملاكمة ، يوم الاثنين بالدار البيضاء خلال لقاء صحافي خصص لتسليط الضوء على هذه البطولة ، أن الطاقم المشرف على العناصر الوطنية ” واثق من قدرة الأسماء المغربية الشابة على توقيع مشاركة في المستوى”.

وحسب برنامج البطولة ، فإن اليوم الأول يشهد إجراء 10 مباريات ( ذكورا وإناثا)، بعد حفل الافتتاح الرسمي.

وكان منتظرا أن تشارك 16 دولة في البطولة، غير أن ” إكراهات إدارية ومالية ولوجستية حالت دون ذلك ، حيث اعتذرت عدد من الدول في آخر لحظة ليتقلص العدد إلى 12″، حسب ما صرح به رئيس الكنفدرالية الإفريقية للملاكمة المغربي محمد مستحسن ، في الندوة الصحافية ذاتها.  وقال مستحسن إن المشاركة في بطولات من هذا القبيل ” يتسم بالصرامة”، إذ أن الاتحاد الدولي “بات يفرض تأشيرته على لوائح المنتخبات قبل مشاركتها وإغلاق اللائحة 15 يوما قبل انطلاق البطولة”، موضحا أن الكنفدرالية الإفريقية ” التمست من الاتحاد الدولي التعامل بشكل استثنائي مع وضعية الدول الإفريقية، وهو ما استجاب له بترك اللوائح مفتوحة قبل ثلاثة أيام من انطلاق المنافسة”.  وحسب بلاغ للجامعة الملكية المغربية للملاكمة ، فإن تنظيم المغرب لهذه البطولة “يأتي ليكرس توهج بلدنا على مستوى تنظم التظاهرات الرياضية على الصعيد القاري”، مشيرا إلى أن هذه البطولة تبقى “فرصة مواتية للقفاز المغربي الشاب لكسب المزيد من التجربة والتنافسية وإثبات تفوقه قاريا”. يذكر أن المغرب شارك في ثلاث نسخ سابقة لبطولة إفريقيا للشبان، الأولى كانت بالكامرون سنة 2002 وأحرز خلالها ذهبيتين ، والثانية سنة 2010 بالبلد ذاته وفاز فيها بذهبيتين وفضيتين ، وعادت الكامرون سنة 2014 لتستضيف النسخة الثالثة، وحصل فيها المغرب على ذهبية وفضية وبرونزية.

 

 

You might also like More from author