تألق الملاكمين والملاكمات المغاربة في بطولة إفريقيا للشباب

أنهى الملاكمون والملاكمات المغاربة مشاركتهم، اليوم (السبت)، في بطولة إفريقيا للشباب، التي استضافتها الدارالبيضاء من 7 إلى 12 ماي الحالي، متوجين بإحدى عشرة ميدالية،توزعت على 6 ذهبيات وفضيتان وثلاث برونزيات.

وتمكن خمسة ملاكمين في فئة الذكور من صعود منصة التتويج وضمان بلوغهم نهائيات بطولة العالم، المقرر تنظيمها في العاصمة المجرية بودابيست خلال العالم الحالي. وتوج بالذهب كل من ياسين الوراز في في وزن 69 كيلوغراما، ومحمد بولعوجة في وزن 64 كيلوغراما، وعبد الصمد عباز في وزن 56 كيلوغراما، فيما نال حسام الفريحي فضية وزن 75 كيلوغراما، وبدر برحيلي برونزية 52 كيلوغراما.

ولدى الإنات، صعدت ست ملاكمات منصة التتويج، إذ كانت الميداليات الذهبية الثلاث من نصيب سليمة حجامي في وزن 69 كيلوغراما، وهند مستقيم في وزن 57 كيلوغراما، وجميلة الزهراني في وزن 54 كيلوغراما، في حين فازت ريم زيتي بفضية وزن 64 كيلوغراما، ونالت كل من دلال زهار في وزن 51 كيلوغراما وندين بنجيلالي في وزن 48 كيلوغراما ميداليتين برونزيتين، علما أن المتوجات ضمن تألهن إلى بطولة العالم ببودابيست.

ويملك المغرب حظوظا في نيل بطاقتين، على الأقل، مؤهلتين إلى الألعاب الأولمبية للشباب بالعاصمة الأرجنتينية بوينوس أيريس، صيف العام الحالي. وتوج المغرب أيضا خلال اليوم الأخير من البطولة بلقب بطل إفريقيا على مستوى الفرق، متقدما على منتخبات قوية هي مصر وتونس والجزائر وجنوب إفريقيا. وقد شهدت البطولة مشاركة 12 دولة، علما أنه كان منتظرا مشاركة أزيد من 16 بلدا، غير أن إكراهات إدارية ومالية ولوجستية فرضت على بعض المنتخبات الاعتذار في آخر لحظة.

وعبر منير بربوشي، المدير التقني الوطني عن ارتياحه لما حققه الملاكمون والملاكمات المغاربة، واصفا الحصيلة بـ”الجيدة جدا”. وأوضح بربوشي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن حصيلة البطولة الإفريقية “تعكس نجاح العمل القاعدي الذي تشرف عليه الأندية، وعمليات التنقيب عن المواهب التي تقودها الجامعة الملكية المغربية للملاكمة”، مضيفا أنه يجب الثناء على عمل الأندية والجامعة بعد أن ربح المغرب مواهب في الملاكمة ستؤمن العمل في المستقبل.

وتوجه بربوشي بالشكر إلى الملاكمين والملاكمات على ما قدموه على حلبة التنافس، خلال البطولة الإفريقية، مشددا على أنهم سيحملون مشعل الملاكمة المغربية مستقبلا، بما سيراكمونه من تجارب. كما تنبأ المدير التقني الوطني بأن الأسماء المتوجة في بطولة إفريقيا للشباب سيكون لها شأن كبير في هذه الرياضة. من جهته، اعتبر محمد مستحسن، رئيس الكنفدرالية الإفريقية للملاكمة، أن البطولة كانت “ناجحة تنظيميا وتقنيا”، وأضاف في تصريح صحافي بعد اختتام البطولة أن الكنفدرالية ستعمل على تعزيز تنظيم بطولات على مستوى هذه الفئات لتطوير الملاكمة الإفريقية. ويذكر أن بطولة إفريقيا للشباب، التي تنظم لأول مرة بالمغرب، أقيمت نسخها الثلاث السابقة بدولة الكامرون.

You might also like More from author