غوراديولا ينفي تعصبه العنصري ضد اللاعبين الأفارقة

نفي الإسباني غوسيب غوارديولا مدرب فريق مانشستر سيتي الإنجليزي لكرة القدم، الاتهامات الموجه له من الإيفواري يايا توريه بتعامله بشكل عنصري مع اللاعبين ذوي الأصول الإفريقية أو أصحاب البشرة السمراء.

ووفقًا لصحفية (ديلي ميل) الإنجليزية، اليوم الأحد، رد غوارديولا على اتهامات توريه قائلًا “إنها أكاذيب وهو يعرف ذلك”.

وأضاف، “كنا معًا لمدة عامين، وهو يقول هذا الآن، لم يخبرني بذلك من قبل نهائيًا”.

وكان توريه قد أكد أن بيب يفضل اللاعبين البيض، وقال “في اليوم الذي يختار فيه فريقًا فيه خمسة أفارقة، سأرسل له كعكة”.

واشتعلت أزمة كبيرة بين غوارديولا وتوريه رحل على أساسها الإيفواري من المان سيتي.

وتشير تقارير إنجليزية لاقتراب توريه (35 عامًا) من اللعب لوست هام يونايتد وأن العائق الوحيد هو راتب اللاعب الكبير الذي يصل لـ 220 ألف جنيه إسترليني ما يقارب من 250 ألف يورو أسبوعيًا، والمفاوضات حاليًا حول تقليل هذا الراتب.

You might also like More from author