كولمان يواجه ليليس في سباق 100 متر في الدورة 11 عشر للملتقى الدولي محمد السادس لألعاب القوى

قال منظمون إن الأمريكي كريستيان كولمان صاحب فضية بطولة العالم سيواجه مواطنيه نواه ليليس وروني بيكر في سباق 100 متر في الدورة الحادية عشر للملتقى الدولي محمد السادس لألعاب القوى يوم 13 يوليوز المقبل بالرباط.

وسيكون السباق يوم 13 يوليو هو الأول لكولمان منذ نهاية مايو إذ يتعافى صاحب الرقم القياسي لسباق 60 مترا داخل القاعات من إصابة في العضلات الخلفية للفخذ.

فيما أصبح ليليس صاحب أسرع زمن هذا العام عندما تفوق على بيكر في البطولة الوطنية الأسبوع الماضي إذ حقق 9.88 ثانية مقابل 9.90 لمنافسه.

ويتقاسم ليليس أسرع زمن هذا العام لسباق 200 متر وهو 19.69 ثانية.

وتغلب بيكر مرتين على كولمان في الدوري الماسي.

وسيشهد الملتقى الدولي محمد السادس مشاركة الأمريكي مايك رودجرز الذي حقق 9.89 ثانية في البطولة الوطنية والجنوب أفريقي اكاني سيمبيني والبريطاني ريس بريسكود.

وتقترح الدورة الحادية عشر للملتقى الدولي محمد السادس لألعاب القوى طبقا غنيا من الفرجة من المستوى العالمي، حيث سيقود كل من العداء عبد العاطي إيكيدير وسفيان البقالي الفائز الأربعاء الأخير بسباق 3000 موانع ضمن العاب البر المتوسط المقامة حاليا تاراغونا الإسبانية، الأبطال المغاربة في هذه التظاهرة.

ففي سباق 3000 متر موانع سيخوض البقالي، النجم الصاعد لهذه المسافة، السابق ، بعد ان بصم على مسار جيد خصوصا خلال الألعاب الأولمبية ريو 2016 بالبرازيل حيث أنهى المسابقة في المركز الرابع بتوقيت 8 د و 14 ث و35 جزء من المائة.

كما سجل البقالي (21 سنة) توقيت 8 د و05 ث و17 جزء من المائة في ملتقى روما في يونيو 2017 حيث لم يتجاوزه سوى البطل الأولمبي العداء الكيني كونسيسلوس كيبروطو.

و يحتل سفيان البقالي المرتبة الأولى في ترتيب عدائي 3000 متر موانع للدوري الماسي بعد تفوقه و احتلاله للمرتبة الأولى في اثنين من ملتقيات الدوري الماسي و هما ستوكهولم و الرباط.

وكانت أقوى لحظات موسم سفيان البقالي انتزاعه أول ميدالية (فضية) والتي أهداها للمغرب خلال بطولة العالم 2017 وتوج بالتالي وصيفا للبطل الكيني كونسيسلوس كيبطورو (8 د و14 ث و12 جزء من المائة) مسجلا توقيت 8 د و14 ث و49 جزء من المائة .

وسيكون ثاني نجم في ملتقى الرباط 2018 ، بطل الملتقى الدولي محمد السادس لسنة 2017 في سباق 3000م ، هو عبد العاطي إيكيدير، بطل العالم للشبان سنة 2004 في الهواء الطلق ، ثم داخل القاعة سنة 2012 ، والحائز على الميدالية البرونزية في دورة الألعاب الأولمبية بلندن في السنة ذاتها .

وكان ابن مدينة الراشيدية العداء المغربي الوحيد الذي تمكن من الظفر بميدالية في بطولة العالم لألعاب القوى ببكين سنة 2015 .

ويسعى إيكيدير ، الحائز على الميدالية البرونزية في مارس الماضي خلال بطولة العالم داخل القاعة في سباق 1500م (3 د و58 ث و43 جزء من المائة) ، إلى التألق خلال الدورة الحالية لملتقى محمد السادس الدولي للعاصمة الرباط ، المرحلة الوحيدة من منافسات العصبة الماسية التي تجرى على أرض بلد في القارة الإفريقية.

 

 

You might also like More from author