تشيلسي وإشبيلية يواصلان الضرب بقوة في الدوري الأوروبي ولاتسيو يسقط مارسيليا

استغل روبن لوفتوس تشيك مشاركة نادرة له في التشكيلة الاساسية ليسجل ثلاثية لفريقه تشلسي الذي خرج فائزا على باتي بوريسوف البيلاروسي 3-1 في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثانية عشرة ضمن مسابقة الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) في كرة القدم اليوم الخميس.

وجاءت اهداف لوفتوس تشيك في الدقائق 2 و8 و54.

ونشأ لوفتوس تشيك في صفوف تشلسي الذي انضم اليه في سن الثامنة من عمره وتحديدا عام 2004، وخاض في صفوف اول مباراة رسمية مع الفريق الاول في في 10 ديسمبر عام 2014 قبل ان يعار العام الماضي الى كريستال بالاس ثم يعود الى فريقه الام مطلع الموسم الحالي.

وخاض تشلسي المباراة في غياب قائده ومهاجمه البلجيكي ادين هازار الذي يعاني من اوجاع في ظهره.

وكان الهدف الاول الذي سجله لوفتوس تشيك مساء اليوم بعد مرور دقيقتين فقط اثر تمريرة عرضية من الايطالي دافيدي زاباكوستا، الاول له مع تشلسي منذ ابريل عام 2016 والاول له عل الصعيد الاوروبي. ثم اضاف الهدف الثاني مستغلا ركلة ركنية ليتابع الكرة من مسافة قريبة داخل الشباك (8).

ثم سجل الهاتريك بتسديدة لولبية بعيدا عن متناول حارس باتي بوريسوف دينيس شربيتسكي (54).

ورد باتي بوريسوف بهدف سجله اليكسي ريوس مستغلا ركلة حرة عند القائم البعيد (79).

وبهذا الفوز حقق تشلسي انتصاره الثالث في هذه المسابقة وضمن بنسبة كبيرة تأهله الى الدور التالي.

ولم يخسر تشلسي، حامل لقب هذه المسابقة عام 2013، أي مباراة في مختلف المسابقات منذ تسلم المدرب الإيطالي ماوريتسيو ساري تدريبه خلفا لمواطنه أنطونيو كونتي، باستثناء درع المجتمع الإنجليزية على حساب بطل الدوري الإنكليزي مانشستر سيتي، في المباراة التي تسبق انطلاق الدوري المحلي.

وفي مباراة اخرى تقلصت آمال مرسيليا الفرنسي وصيف النسخة الأخيرة بالتأهل الى الدور الثاني من المسابقة، بعد تعرضه لخسارة ثانية أمام ضيفه لاتسيو الإيطالي 1-3 الخميس ضمن المجموعة الثامنة.

وتجمد رصيد مرسيليا عند نقطة يتيمة، فيما رفع لاتسيو رصيده الى 6 نقاط على بعد ثلاث نقاط من اينتراخت فرانكفورت الألماني المتصدر الذي حقق فوزه الثالث تواليا على ضيفه أبولون ليماسول القبرصي 2-صفر.

وافتقد مدرب مرسيليا رودي غارسيا مهاجمه الدولي فلوريان توفان بسبب الإصابة، وذلك قبل مواجهة باريس سان جرمان الأحد المقبل في قمة الدوري المحلي.

وبكر لاتسيو بافتتاح التسجيل عبر مدافعه البرازيلي والاس برأسية اثر ركنية (10)، ثم أنقذ القائم الأيمن مرمى حارس مرسيليا الدولي ستيف مانداندا، بعد تسديدة يسارية للمهاجم تشيرو ايموبيلي من داخل المنطقة (21).

وبرغم جهوده للتعديل، بقي الفريق المتوسطي متأخرا عند الاستراحة من دون فرص حقيقة، نتيجة انكفاء لاتسيو واعتماده على المرتدات.

ومن هجمة مرتدة جديدة للاتسيو في الشوط الثاني، ضاعف الاكوادوري فيليبي كايسيدو الارقام بتسديدة ارضية مستفيدا من تمريرة مقشرة لإيموبيلي (59).

وقبل خمس دقائق على نهاية الوقت الاصلي، أعاد لاعب الوسط الدولي ديميتري باييت الأمل لمرسيليا من ضربة حرة جميلة (85)، بيد أن لاتسيو رد بتسديدة رائعة للمونتينيغري آدم ماروشيتش من حافة المنطقة سكنت المقص الايمن لمرمى مانداندا (90).

وأصيب ثلاثة مشجعين لمرسيليا ومشجع للاتسيو خلال مواجهات قبل المباراة بالقرب من المرفأ القديم، بحسب ما علمت وكالة فرانس برس من الشرطة المحلية.

وأحكم آينتراخت فرانكفورت قبضته على صدارة المجموعة الثامنة، بفوزه 2 / صفر على ضيفه آبولون ليماسول القبرصي، في حين فاز لاتسيو الإيطالي 3 / 1 على مضيفه أولمبيك مارسيليا الفرنسي.

وأصبح فرانكفورت على مشارف الصعود للدور المقبل، بعدما رفع رصيده إلى 9 نقاط على القمة، فيما ارتفع رصيد لاتسيو إلى ست نقاط في المركز الثاني، واحتل مارسيليا وأبولون ليماسول المركزين الثالث والرابع على الترتيب بنقطة واحدة.

واقتنص جينك البلجيكي فوزا ثمينا 4 / 2 من مضيفه بشكتاش التركي في المجموعة التاسعة، التي شهدت تعادل ساريسبورج النرويجي 1 / 1 مع ضيفه مالمو السويدي.

وارتقى جينك إلى صدارة المجموعة برصيد ست نقاط، بفارق نقطتين أمام مالمو وساريسبورج، صاحبي المركزين الثاني والثالث على الترتيب، وظل بشكتاش في المؤخرة بثلاث تقاط.

واشتعل صراع التأهل في المجموعة العاشرة، عقب فوز إشبيلية الإسباني 6 / صفر على ضيفه بلدية آكهيسار سبور التركي، فيما تغلب ستاندار لييج البلجيكي 2 / 1 على ضيفه كراسنودار الروسي.

ويتصدر إشبيلية المجموعة برصيد ست نقاط، بفارق المواجهات المباشرة على كراسنودار وستاندارلييج المتساويين معه في الرصيد ذاته، صاحبي المركزين الثاني والثالث على الترتيب، واحتفظ بلدية آكهيسار بذيل الترتيب بلا نقاط.

لم يختلف الأمر كثيرا في المجموعة الحادية عشر، التي شهدت فوز دينامو كييف الأوكراني 2 / 1 على مضيفه رين الفرنسي، وتعادل يابلونك التشيكي مع ضيفه إف سي أستانا الكازاخي.

واحتل أستانا صدارة المجموعة بخمس نقاط، متفوقا على دينامو كييف، صاحب المركز الثاني، المتساوي معه في نفس الرصيد، وتوقف رصيد رين عند ثلاث نقاط في المركز الثالث، بفارق نقطة أمام يابلونك، متذيل التريب.

You might also like More from author