المدرب الوطني مصطفى مديح في ذمة الله !

توفي يومه الأحد الإطار الوطني مصطفى مديح ، بعد معاناة مع المرض.

وتعرض قبل شهور لوعكة صحية ألزمته الفراش، في الفترة الأخيرة، كما أجريت له عملية جراحية شهر غشت الماضي.

وسبق لمديح خريج المدرسة البلجيكية البالغ من العمر 62 عاما أن درب المنتخب الوطني الأولمبي و المنتخب الوطني للشبان كما اشرف على تدريب العديد من الفرق المغربية، والخليجبة،  وكان آخر عمل تولاه قبل مرضه هو الإشراف على المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة.

 

You might also like More from author