تأهل تشيلسي ولاتسيو وارسنال وفرانكفورت لدور 32 في الدوري الأوروبي وخروج مرسيليا

بلغ تشيلسي الدور الثاني في الدوري الأوروبي لكرة القدم اليوم الخميس بفضل هدف سجله أوليفييه جيرو، بينما خرج اولمبيك مرسيليا وصيف البطل الموسم الماضي من دور المجموعات.

وأحرز المهاجم جيرو هدفه الأول هذا الموسم في الشوط الثاني ليقود تشيلسي للفوز 1-صفر على مضيفه باتي بوريسوف، وهو ما يعني تأهل فريق المدرب ماوريتسيو ساري من المجموعة 12 قبل مباراتين على نهاية دور المجموعات.

لكن مرسيليا خرج بخسارته 2-1 أمام لاتسيو في المجموعة الثامنة. وكان هدفان من ماركو بارولو وخواكين كوريا كافيين لزيادة متاعب الفريق الفرنسي الذي خسر الآن أربع مباريات على التوالي بجميع المسابقات.

وتأهل لاتسيو إلى دور 32 ومعه اينتراخت فرانكفورت الذي أطاح بمنافسه القبرصي أبولون ليماسول بعد فوزه 3-2 في المباراة الأخرى بالمجموعة.

 

وتأخر إشبيلية، وهو أنجح فريق في تاريخ البطولة بخمسة ألقاب، أمام مضيفه بلدية أكهيسار سبور الذي كان يلعب بعشرة لاعبين لكنه خرج منتصرا 3-2 في المجموعة العاشرة بفضل هدف متأخر سجله ايفر بانيجا من ركلة جزاء وضع حدا لآمال الفريق التركي في التأهل.

كما ودع أندرلخت، بطل كأس الاتحاد الأوروبي عام 1983، البطولة بخسارته 2-صفر أمام فناربخشه في المجموعة الرابعة.

وشهدت روسيا مهرجان أهداف إذ حول سبارتاك موسكو تأخره 3-2 أمام رينجرز إلى تقدم 4-3 على الفريق الاسكتلندي في دقيقتين قبل مرور ساعة على اللعب.

وانتصر الفريق الروسي في نهاية المطاف ليقفز للمركز الثاني في المجموعة السابعة برصيد خمس نقاط بالتساوي مع رينجرز.

وسقط اي سي ميلان الإيطالي، الخميس، في فخ التعادل مع مضيفه ريال بيتيس الإسباني، بهدف لكل منهما في الجولة الرابعة للمجموعة السادسة من بطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم (يوروبا ليغ).
بادر بيتيس بالتسجيل في الدقيقة 12 عن طريق جيوفاني لو سيلسو، إلا أن ميلان أدرك التعادل في الدقيقة 62 عبر خيسوس فيرنانديز سوسو. وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة ذاتها، تغلب أولمبياكوس اليوناني على ديدلانجي بطل لوكسمبورغ بخمسة أهداف لهدف.
بذلك، يتصدر ريال بيتيس الترتيب برصيد 8 نقاط بفارق نقطة عن فريقي أولمبياكوس وميلان، وأخيرًا ديدلانجي بلا رصيد من النقاط ليودّع البطولة القارية رسميًا.

 

وبدوره اجتاز فريق أرسنال الإنجليزي، مرحلة المجموعات.

وتعادل أرسنال مع ضيفه سبورتنغ لشبونة البرتغالي سلبيًا في الجولة الرابعة للمجموعة الخامسة من البطولة القارية.

وفشل لاعبو الفريقين في استغلال الفرص التي أتيحت لهم طوال شوطي المباراة وترجمتها لأهداف لينتهي بالتعادل السلبي.

وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة ذاتها، تغلب كارباغ أغدام بطل أذربيجان على مضيفه فورسكلا الأوكراني بهدف نظيف.

بذلك، ارتفع رصيد أرسنال إلى 10 نقاط في الصدارة، بفارق ثلاث نقاط عن سبورتنغ لشبونة، وجاء فورسكلا ثالثًا برصيد 3 نقاط بفارق الأهداف عن كارباغ أغدام.

وجاء تأهل أرسنال للدور التالي قبل جولتين من مرحلة المجموعات، وذلك بعد أن اتسع فارق النقاط بينه وبين فورسكلا إلى سبع نقاط مما يعني استحالة لحاق الأخير بالأول.

You might also like More from author