فرستابن الأسرع في جولة التجارب الحرة الأولى لسباق البرازيل

حقق الهولندي ماكس فرستابن سائق رد بول والفائز بسباق المكسيك الأخير أسرع زمن في جولة التجارب الحرة الأولى اليوم الجمعة قبل انطلاق سباق جائزة البرازيل الكبرى يوم الأحد.

وقطع فرستابن، الذي سيخضع زميله في الفريق دانييل ريتشياردو لعقوبة تأخير خمسة مراكز عند الانطلاق بسبب تجاوز عدد مرات تغيير أجزاء في وحدة الطاقة بالسيارة، حلبة انترلاجوس في دقيقة واحدة و09.011 ثانية.

وحل الألماني سيباستيان فيتل سائق فيراري في المركز الثاني مسجلا دقيقة واحدة و09.060 ثانية بينما جاء البريطاني لويس هاميلتون، الذي أضاف النجمة الخامسة على خوذته بعد أن توج بلقبه الخامس في المكسيك الشهر الماضي، في المركز الثالث في التجارب التي أقيمت في أجواء ملبدة بالغيوم.

وخاض السائقون الثلاثة التجارب بإطارات شديدة الليونة.

وسيحسم سباق الأحد لقب الصانعين الذي يسعى مرسيدس للفوز به للعام الخامس على التوالي.

واحتل هاميلتون المركز الرابع في سباق جائزة المكسيك الكبرى وهو معتاد على عدم الفوز بالسباقات عندما ينجح في حسم اللقب مبكرا.

وحل ريتشياردو، الذي انطلق في المكسيك من المركز الأول لكنه انسحب للمرة الثامنة هذا الموسم، رابعا في التجارب قبل الثنائي الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري وفالتيري بوتاس سائق مرسيدس الذي تأخر بسبب حدوث تسرب محتمل للزيت.

ويملك فرستابن (21 عاما) فرصة لأن يصبح أصغر سائق ينطلق من مركز الصدارة لكن السائق الهولندي قلل من احتمالات تفوقه على مرسيدس وفيراري.

وقال للصحفيين يوم الخميس ”لا توجد منعطفات كافية على حلبة البرازيل لتعويض ما فقدناه في المسارات المستقيمة“.

وكان فريق هاس هو الأفضل بين الفرق المتبقية بعد أن احتل رومان جروجان وكيفن ماجنوسن المركزين السابع والثامن على الترتيب.

وظهر الإيطالي أنطونيو جيوفيناتسي، الذي سينضم رسميا إلى ساوبر الموسم المقبل بدلا من شارل لوكلير المنتقل إلى فيراري، مع فريقه الجديد بدلا من السويدي ماركوس إريكسون واحتل المركز 13.

وظهر البريطاني لاندو نوريس، السائق الصاعد في 2019، مع مكلارين بدلا من الاسباني فرناندو ألونسو وتفوق على زميله البلجيكي ستوفل فاندورنه الذي سيغادر الفريق بنهاية الموسم الحالي.

وأتاح فريق فورس إنديا فرصة المشاركة أيضا للكندي نيكولا لطيفي الذي تذيل الترتيب.

You might also like More from author