فتح إجراء تأديبي بحق أيك وأياكس على خلفية الشغب

فتح الاتحاد الاوروبي لكرة القدم الأربعاء إجراء تأديبيا بحق فريقي أيك أثينا اليوناني وضيفه أياكس أمستردام الهولندي غداة أعمال عنف شهدتها مباراتهما ضمن دوري أبطال أوروبا في كرة القدم الثلاثاء على الملعب الأولمبي في العاصمة اليونانية، وتسببت بدخول تسعة أشخاص المستشفى.

وأكدت السلطات المحلية الأربعاء أن ستة من مشجعي أياكس وثلاثة من عناصر الشرطة نقلوا الى المستشفى، مشيرة الى أن أفراد الأمن أصيبوا “جراء رمي الزجاجات ومقذوفات أخرى” نحوهم.

وكانت معظم الإصابات طفيفة، الا أن أحد عناصر الشرطة بات ليلته في المستشفى، بحسب السلطات اليونانية.

ووجه الاتحاد الاوروبي سبع تهم لفريق أيك تشمل إحداث اضطرابات من قبل مشجعيه، ورمي المقذوفات واستخدام مفرقعات نارية.

وأظهرت لقطات فيديو ملتقطة في المدرجات، قيام مشجعي أيك برمي مشاعل وزجاجات حارقة نحو مدرجات الفريق الزائر، لتتحول الى كرات لهب على مسافة قريبة من المشجعين الهولنديين.

ووجهت الى أياكس الذي فاز بنتيجة 2-صفر وحجز بطاقته الى الدور ثمن النهائي، تهمة إلقاء أنصاره المقذوفات وإطلاق الألعاب النارية أيضا.

وستنظر لجنة الرقابة والأخلاقيات والانضباط التابعة للاتحاد الأوروبي في هذه المسألة في 13 كانون الأول/ديسمبر.

وتدخلت شرطة مكافحة الشغب في بداية المباراة بعد اشتباكات بين أنصار الفريقين، وبحسب مصور وكالة فرانس برس أصيب ثلاثة من أنصار أياكس على الأقل بهراوات الشرطة.

وأشارت الشرطة أيضا الى وقوع مواجهات في وسط المدينة عشية المباراة حيث انضم مشجعو باناثينايكوس، القطب الآخر في العاصمة اليونانية، الى أنصار الفريق الهولندي في مواجهة جمهور الغريم أيك.

You might also like More from author