مغربيان يتوجان ب”جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي”

تم اليوم الأربعاء في دبي تتويج الفائزين ب”جائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي 2018 “في دورتها العاشرة منهم الرياضيان المغربيان فاطمة الزهراء أبو فارس، وعبدالنور الفديني.

وهكذا حصلت اللاعبة المغربية أبوفارس على الجائزة في  فئة “رياضي عربي حقق نجاحات متميزة في المجال الرياضي” لحصولها على الميدالية الذهبية في التايكواندو بدورة الألعاب الأولمبية للشباب – 2018، التي احتضنتها العاصمة الأرجنتينية وهي الميدالية الذهبية الأولى في التايكواندو في كافة المشاركات العربية في الدورات الأولمبية للشباب.

ونال اللاعب الفديني الجائزة ضمن “فئة أصحاب الهمم” (ذوو الاحتياجات الخاصة ) وذلك لحصوله على المركز الثاني في بطولة العالم السابعة للباراتايكوندو 2017 بلندن.

وقد منحت له الجائزة مناصفة مع أحمد مبارك المطيوعي من الإمارات لفوزه ب 6 ميداليات ذهبية وفضية في رياضة الدراجات الهوائية خلال مشاركاته في البطولات الدولية.

كما تم خلال حفل نظم بالمناسبة وحضره الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، تكريم النجم المصري محمد صلاح الفائز بجائزة ” الرياضي العربي المتميز” ،وذلك تقديرا لإبداعه الكروي بعد أن قدم موسما “استثنائيا” مع نادي ليفربول سجل فيه 44 هدفا في جميع المسابقات كما نال لقب هداف الدوري الإنجليزي وأحسن لاعب فيه.

وشهدت الدورة العاشرة للجائزة ترشيح 353 ملفا بزيادة بلغت 19 بالمائة عن الدورة السابقة التي شهدت مشاركة 297 كما ارتفعت الملفات المقدمة محليا إلى 94 ملفا مقابل 87 ملفا في الدورة السابقة وبنسبة زيادة بلغت 8 بالمائة عن الدورة السابقة فيما ارتفع عدد الملفات العربية المتقدمة إلى 241 ملفا مقارنة ب 184 ملفا في الدورة السابقة وبلغت نسبة الزيادة 31 في المائة .

وحضي الفائزين بجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي 2018 من المسابقة قبل ذلك باستقبال من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات ورئيس مجلس الوزراء حاكم دبي في قصر زعبيل.

وقد رحب من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بالفائزين بهذه الجائزة المميزة التي تحمل اسم صاحب الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وأنشئت في العام 2007 بأمر من ولي عهد دبي لشجيع الرياضة في الأوساط العربية أفرادا ومؤسسات.

 

You might also like More from author