استقالة الليلي مدرب الإفريقي بعد الهزيمة المذلة من مازيمبي

أعلن شهاب الليلي، مدرب الإفريقي التونسي، استقالته من تدريب الفريق عقب الخسارة المذلة بنتيجة 8-0 أمام مازيمبي الكونغولي في دور المجموعات لدوري أبطال أفريقيا.

ومني الإفريقي بأكبر هزيمة في تاريخ دور المجموعات في دوري الأبطال أمام مضيفه مازيمبي ضمن منافسات المجموعة الثالثة، السبت، في الظهور الأول للفريق التونسي بمجموعات دوري الأبطال بعد غياب 22 عاماً.

وقال الليلي لمحطة موزاييك الإذاعية التونسية: “أعلن رسمياً استقالتي من تدريب الفريق، عندما يقع حادث خطير يستقيل المسؤول الأول، الاعتذار لا يكفي”.

وتابع الليلي: “تحدث هذه الهزيمة مرة كل 100 عام ولا أرغب أن أكون شريكاً فيها، وبالطبع لم أكد أود حدوثها لفريق عريق وكبير مثل الإفريقي”.

وأوضح المدرب أنه لم يجد تفسيراً للانهيار الكبير لفريقه قائلاً “انهار الفريق بالكامل”.

ولا يزال جمهور الإفريقي صاحب الشعبية الكبيرة يعيش وقع الصدمة بعد أن كان يمني النفس بمواصلة مشوار البطولة التي فاز بلقبها مرة واحدة عام 1991.

ووصفت الصحف التونسية الهزيمة بأنها فضيحة ووصمة عار في تاريخ النادي.

You might also like More from author