بطولة المنطقة الأولى الإفريقية للكراطي.. المنتخب المغربي يحتل المرتبة الثانية بعد منتخب مصر بإحرازه ل43 ميدالية

أحرز المنتخب المغربي خلال منافسات الدورة الثانية من بطولة المنطقة الأولى الإفريقية للكراطي للفتيان والشبان والكبار التي جرت أطوارها بالقاعة المغطاة مولاي رشيد بمراكش يومي السبت والأحد (9 – 10 فبراير ) ، 43 ميدالية ليتحل المرتبة الثانية في الترتيب العام بعد المنتخب المصري الذي توج بالبطولة بعد أن حصدت عناصره أيضا 43 ميدالية.

وظهر الفريق الوطني المغربي بمستوى جيد وأحرز أكثر الميداليات على مستوى فئة الشبان والكبار في منافسات الكاطا والتباري، ليتمكن من الحصول على 43 ميدالية منها 11 ذهبية و9 فضيات و23 نحاسية ، فيما حاز المنتخب المصري على 16 ذهبية و11 فضية و16 نحاسية.

وعادت المرتبة الثالثة للمنتخب الجزائري ب31 ميدالية ضمنها 6 ميداليات ذهبية و9 فضيات و16 نحاسية، يليه في المرتبة الرابعة المنتخب التونسي ب18 ميدالية منها 3 ذهبيات و4 فضيات و11 نحاسية، بينما احتل المنتخب الليبي الصف الخامس بميداليتين نحاسيتين.

وعرفت هذه البطولة، التي نظمتها الجامعة الملكية المغربية للكراطي وأساليب مشتركة ، مشاركة خمس دول وهي مصر والمغرب وليبيا وتونس والجزائر ، حيث كان كل بلد ممثلا بفريق واحد في كل فئة، يتألف من اثنين من الرياضيين.

وأبرز عبد الحي الكنتاوي ، عضو اللجنة المنظمة ونائب الكاتب العام للجامعة الملكية المغربية للكراطي وأساليب مشتركة، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ، أن الدورة الثانية من بطولة المنطقة الأولى الإفريقية شكلت فرصة أمام العديد من الممارسبن الشباب لإبراز مواهبهم في هذا النوع الرياضي ، مشيرا إلى أن هذه البطولة فتحت المجال أمام هؤلاء الأبطال المغاربة للإحتكاك على المستوى الدولي وكسب خبرة أكثر وخاصة الأبطال الصغار الذين أبانوا عن مستوى جيد خلال هذه البطولة.

وقال إن “الأداء الجيد لهؤلاء الأبطال سيجعلنا نواصل الاستمرار في الإستراتيجية والنهج الذي وضعته الجامعة الملكية المغربية لرياضة الكراطي وأساليب مشتركة من أجل الرفع من مستوى هذه الرياضة ببلادنا “.

تجدر الإشارة إلى أنه تم على هامش هذه البطولة تنظيم دورة التحكيم واختبار الترقي للحكام الأفارقة بمشاركة 234 حكما إفريقيا للارتقاء إلى الدرجة الأولى لفئة “ب” في التباري والكاطا ضمنهم حوالي 90 حكما مغربيا.

You might also like More from author